النقد‌الأدبی بین المفاضلة والموازنة والمقارنة

المؤلف

المستخلص

إن النقد الأدبی (litratary criticism) نوع من أنواع النشاطات النظریة فی الأدب یبتغی الناقد من خلاله (critic) تحلیل (explication) الآثار الأدبیة و تقییمها لیُبدی رأیه فیها استنادا إلی مقاییس النقد و معاییره و إنه الیوم یُعَدّ فنا من الفنون الأدبیة. و بما أن هذه المعاییر تختلف من عصر إلی عصر و من ناقد إلی ناقد آخر فنری أن النقاد قد نهجوا فیه مناهج مختلفة و سلکوا مسالک متبانیة. فالنقد و إن طرأت علیه فی طریقه نحو التقدم و الرقیّ مناهج مختلفة و نزعات متباینة،‌إلا أننا اخترنا من تلک المناهج الکثیرة منهجا واحدا لندرسه عبرالتاریخ و نعالج فی مقالنا هذا خط سیر هذا المنهج النقدی فی‌الأدب العربی و مدی إسهامه فی توسیع آفاق النقد الأدبی، و هوالأسلوب النقدی الذی یمکن لنا أن نسمیّه فی عصرٍ «المفاضلة» و فی عصرٍ «الموازنة» و فی عصرٍ آخر «المقارنة» فإنه قد خلّف للأدب العربی ثروة نقدیة عظیمة رغم ما کان یتأثر أحیانا بالعصبیات والأهواء.

الكلمات الرئيسية


الآمدی، حسن‌بن بشر، الموازنة بین شعر أبی تمام والبحتری، دارالمعارف، الطبعة الرابعة، 1954 م.

ابن رشیق القیروانی، العمدة فی محاسن الشعر و آدابه، دارالفکر،‌الطبعة الأولی، 1988 م.

ابن سلام الجمحی، طبقات فحول الشعراء، دارالمدنی بجدة، لاتا.

ابن عبد ربه، العقد الفرید، دارالأندلس، الطبعة الأولی، 1988 م.

ابن قتیبة الدینوری، الشعر والشعراء، دارالثقافة. لاتا.

ابن‌الندیم، الفهرست، دارالمعرفة،‌1978 م.

أبوالفرج الأصفهانی، الأغانی، دارالفکر،‌الطبعة الأولی، 1986 م.

البستانی، بطرس، أدباء العرب، دارنظیر عبود، 1989 م.

التونجی، محمد، المعجم‌المفصل فی‌الأدب، دارالکتب العلمیة، الطبعة الثانیة، 1999م.

الجرجانی، القاضی، الوساطة بین‌المتنبی و خصومه، مطبعة عیسی‌البابی، 1966 م.

زیدان، جرجی، تاریخ آداب اللغة العربیة، دار مکتبة الحیاة، 1992 م.

الزیات، أحمدحسن،‌ تاریخ‌الأدب العربی، دارالمعرفة، 1993 م.

الصولی، أخبار أبی تمام، القاهرة، 1937 م.

عباس، إحسان، تاریخ النقدلأدبی عندالعرب، درالشروق، الطبعة الجدیدة، 1993م.

غنیمی هلال،‌ محمد، النقد‌الأدبی الحدیث، نهضة مصر، 2001 م.

ـــــــ  . فی‌النقد التطبیقی والمقارن، نهضة مصر، 1975 م.

مندور، محمد، النقدالمنهجی عندالعرب، نهضة مصر، 1996 م.

یاقوت‌الحموی، معجم‌الأدباء، دار إحیاء التراث العربی، الطبعة الأولی،‌ 1988 م.